شرعت بلدية محافظة بلقرن منذ شهرين في تحسين المنتزهات ودورات المياه المتواجده في كل حديقة وذلك من أجل استقبال المتنزهين .

ولكن أيدي العبث بدأت تطال الأعمال التجميلية التي تقوم بها البلدية وتكسير دورات مياه الحدائق ورمي المخلفات في الأماكن الغير مخصصه للرمي وإتلاف شبكات الري.

واستنكر الزوار هذه التصرفات مؤكدين أن ماتقوم به البلدية من أعمال هو من أجل المتنزهين لقضاء اوقاتهم في هذه المواقع  والاستمتاع بالأجواء الجميلة التي تمتاز بها المحافظة فلماذا لا نساعد البلدية للحفاظ على هذه المنتزهات والاهتمام بنظافتها والعمل على تقديم المقترحات والآراء التي تخدم المجتمع بدلا من العبث والإساءة للممتلكمات العامة.

أقرأ أيضا

عدد التعليقات 2

أترك لنا تعليق

يتم عرض التعليق بعد تفعيلة من المشرفين