دعا خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز، إلى إقامة صلاة الاستسقاء في جميع أنحاء المملكة غدا. ونص بيان صدر عن الديوان الملكي أخيرا: «تأسيا بسنة نبينا محمد ـ صلى الله عليه وسلم ـ بإقامة صلاة الاستسقاء، فقد دعا خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز إلى إقامة صلاة الاستسقاء في جميع أنحاء المملكة الاثنين الموافق 25 من شهر محرم الجاري 1431 هـ حسب تقويم أم القرى». وتضمن نص البيان: «فعلى الجميع أن يكثروا من التوبة والاستغفار والرجوع إلى الله سبحانه، والإحسان إلى عباده والإكثار من نوافل الطاعات من صدقات وصلوات وأذكار والتيسير على عباد الله وتفريج كربهم لعل الله أن يفرج عنا وييسر لنا ما نرجو».

وأكد بيان الديوان الملكي أنه «ينبغي على كل قادر أن يحرص على أداء الصلاة عملا بسنة رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ وإظهارا للافتقار إلى الله جل وعلا مع الإلحاح في الدعاء .. فإن الله يحب من عباده الإكثار من الدعاء والإلحاح فيه».

واختتم الديوان الملكي بيانه قائلا: «نسأل الله جلت قدرته أن يرحم البلاد والعباد وأن يستجيب دعاء عباده، وأن يجعل ما ينزله رحمة لهم ومتاعا إلى حين، إنه سميع مجيب وصلى الله على محمد وعلى آله وصحبه وسلم».

واس

أقرأ أيضا

عدد التعليقات كن أول المُعلقين

أترك لنا تعليق

يتم عرض التعليق بعد تفعيلة من المشرفين