خطت مدينة بلقرن الصحية خطوات سريعة نحو تحقيق المعايير الدولية لبرنامج المدن الصحية .


حيث بدأت محافظة بلقرن بناءً على أمر أمير منطقة عسير حفظه الله عام  ١٤٣٧ بتطبيق ( إستراتيجية بلقرن محافظة صحية ) وتم عمل الخطة الإستراتيجية والعمل على تحقيق أهدافها وفي النصف الأول للعام ١٤٣٩ تم إعتماد مدينة بلقرن الصحية لتلتحق بكوكبة المدن الصحية بالمملكة وتنطلق لتحقيق المعايير الدولية للبرنامج لتحصل على شهادة الإعتماد الدولي لمنظمة الصحة العالمية قريباً إن شاء الله . 


كما أوضح الأستاذ مشيخص سعد القرني منسق مدينة بلقرن الصحية أن البرنامج أسهم إلى خلق روح العمل والتعاون والشراكة بين كافة الجهات الحكومية والأهلية والمجتمع وجعل البرنامج وأهدافه نصب أعين أصحاب القرار لتحقيق الأهداف المنشودة للبرنامج لتحسين كافة الجوانب الصحية والبيئية والإجتماعية والإقتصادية والثقافية للمجتمع ووفق تطلعات ولاة الأمر وبما يتوافق مع رؤية المملكة العربية السعودية 2030 . 


وأضاف القرني البرنامج قد حقق أكثر من ٧٥ % من المعايير الدولية وأسهم في العديد من البرامج والفعاليات في بلقرن ومن أهمها تأسيس فريق مشاة محافظة بلقرن والعديد من الفعاليات والأنشطة المجتمعية وأشار أن البرنامج يتكون من اللجنة الرئيسية برئاسة سعادة محافظ بلقرن الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله آل حامد وعضوية كافة رؤساء ومدراء الإدارات الحكومية والجهات الأهلية والقطاع الثالث وعدد من أعضاء المجتمع كما يضم عدد ( ٦ ) ست لجان فرعية  وهي ( لجنة أنماط الحياة الصحية _ لجنة الأمن والسلامة _ لجنة الإصحاح البيئي _ لجنة الصحة المدرسية _ لجنة صحة الأم والطفل _  اللجنة النسائية ) وحققت تلك اللجان  ولله الحمد العديد من البرامج والفعاليات كل فيما يخصه .


ومن أهم تلك البرامج ( حصر كافة المهدادات الصحية والنقاط الخطره بمدينة بلقرن الصحية عمل استبانة قياس للعديد من الخدمات المقدمة وكذلك العادات الصحية وبعض الانشطة والمعلومات التي تساعد في التخطيط للبرامج والفعاليات التي يحتاجها المجتمع ) .

أقرأ أيضا

عدد التعليقات كن أول المُعلقين

أترك لنا تعليق

يتم عرض التعليق بعد تفعيلة من المشرفين