آخر الأخبار


وجه الأمير تركي بن طلال أمير منطقة عسير بأن يكون مجلس شباب منطقة عسير أحد أذرع هيئة تطوير منطقة عسير، وقال سموه: "أنا لست فخوراً بوجودي في المجلس، بل أنا أتباهى بشباب منطقة عسير  لأني خلال السنة وتسعة أشهر التي عملت بها في المنطقة رأيت منهم أعمالاً جبارة .


جاء ذلك خلال الإجتماع الذي ترأسه سموه في مجلس شباب منطقة عسير بحضور جميع أمناء وأعضاء المجلس وممثليه بالمحافظات، ومنسوبي هيئة تطوير المنطقة .


وأوضح أمير عسير أن إستراتيجية تطوير منطقة عسير التي أمر بها ولي العهد تأتي من منطلق خلق التميز على نطاق عالمي، معتبراً أن المراكز الشبابية بيئة لإحتواء أفكار وتطلعات الشباب لتنفيذها على أرض الواقع , مشيداً بجهود  فريق التطوع الوطني "سندكم" التابع لمجلس شباب منطقة عسير، وما يبذله من خدمات جليلة تسهم في الإرتقاء بمفهوم التطوع .


وأعتبر الأمير تركي بن طلال أن اللقاء بالشباب والإستماع إليهم  يحقق  الفائدة المرجوة للجميع, مطالباً شباب المنطقة بتكثيف المبادرات الإجتماعية لتعمل بالتوازي مع أهداف إستراتيجية منطقة عسير التي تقرر أن تشرف عليها هيئة تطوير المنطقة وسيكون المجلس أحد الأذرع الرئيسية لها.

أقرأ أيضا

عدد التعليقات كن أول المُعلقين

أترك لنا تعليق

يتم عرض التعليق بعد تفعيلة من المشرفين