تحول مدخل مستشفى سبت العلاية العام إلى مرتع للكلاب الضالة، نتيجة تناثر المخلفات الطبية (كمامات، أكياس تبرع بالدم، حقن، وعلب أدوية فارغة) بشكل عشوائي في محيطه.
كما رصدت «عكاظ» مخلفات طبية في واد يبعد عن المستشفى 20 مترا، ويفصلها عن فرع وزارة النقل في المحافظة، مسببة بذلك خطرا على مرتاديه. من جهته، أخلى مدير بلدية المحافظة المهندس حسن بن علي آل هتيلة مسؤولية البلدية من أي خطر قد تنتجه هذه المخلفات.
وأشار إلى أن البلدية سبق وأن أخطرت مدير المستشفى باعتبار الأمر مخالفة طبية، والذي خاطب بدوره وزارة الصحة التي كلفت شركة مختصة بإزالة هذه المخلفات، التي تشكل مصدر خطر على البيئة والإنسان.






(من صحيفة عكاظ)

أقرأ أيضا

عدد التعليقات كن أول المُعلقين

أترك لنا تعليق

يتم عرض التعليق بعد تفعيلة من المشرفين