أدخلت مسنة في السبعين إلى قسم العناية القصوى في مستشفى سبت العلاية بعد إصابتها بحالة تسمم خطيرة، كما دخل تسعة آخرون بينهم نساء وأطفال إلى أقسام التنويم لعلاجهم من أعراض تسمم غذائي إثر تناولهم وجبة مندي أعدها مطبخ لوليمة في بلقرن، واستبقت سلطات البلدية كل الإجراءت بإغلاق المطبخ وأخذ عينات منه وإرسالها إلى الجهة المختصة. وكانت طوارئ المستشفى بدأت في استقبال المصابين على التوالي حيث أخضع جميعهم للعلاج في الأقسام الاعتيادية فيما نقلت المسنة إلى العناية المركزة بعد تدهور حالتها بسبب تأخرها عن مراجعة الأطباء. وبحسب المسؤول الإعلامي في مستشفى سبت العلاية سويد مبارك، فإن قسم الطوارئ استقبل تسع حالات مصابة باشتباه تسمم كما نقلت مسنة إلى قسم العناية القصوى لمتابعة حالتها وغادر أغلب المصابين بعد خضوعهم للعلاج. على الصعيد نفسه اتخذت سلطات البلدية قرارا بإغلاق المطعم وإرسال عينة من وجباته إلى المختبر المركزى ومن المنتظر صدور التقرير في وقت لاحق.


(من صحيفة عكاظ)

أقرأ أيضا

عدد التعليقات كن أول المُعلقين

أترك لنا تعليق

يتم عرض التعليق بعد تفعيلة من المشرفين