شرعت شرطة منطقة عسير في التحقيق في قضية سجين، أقدم على الانتحار في سجن محافظة بيشة أول من أمس.
وقال الناطق الرسمي لشرطة منطقة عسير العقيد عبدالله بن عائض القرني إنه صدرت توجيهات مدير شرطة المنطقة اللواء عبيد الخماش بتشكيل فريق عمل لرصد وتقصي أسباب الانتحار والكشف عن ملابسات الحادثة وإعداد التقارير اللازمة بذلك. وأضاف القرني أن السجين "س. ر. الحارثي" البالغ من العمر خمسين عاما أقدم على قتل طفل لم يتجاوز الرابعة من عمره في منزل والده آواخر شهر ربيع الآخر الماضي في قرية عرعرة التابعة لمحافظة بلقرن. وتم على إثر ذلك إيداعه السجن وهو في حالة غير طبيعية إلا أنه انتحر من خلال ربط عنقه بشماغ كان يرتديه، ووضع حد لحياته في دورة مياه السجن، لافتا إلى أن محاولات إسعافه لم تفلح، وتوفي قبل وصوله إلى مستشفى الملك عبدالله ببيشة.

أقرأ أيضا

عدد التعليقات كن أول المُعلقين

أترك لنا تعليق

يتم عرض التعليق بعد تفعيلة من المشرفين