تفاعُل إدارة الأحوال المدنية بمحافظة بلقرن ، تفاعل يشهده الجميع ، فالنجاحات المتعددة في إدارة الأحوال المدنية يلحظها كل من راجعها وزارها ، ما ساهم في سرعة إنجاز المعاملات والمراجعين ، مما كان له الأثر الكبير في توفير الكثير من الوقت والجهد .
 
صحيفة بلقرن الإلكترونية تجولت بأرجاء إدارة الأحوال المدنية بمحافظة بلقرن ، فوجدت الإنضباط والإخلاص وسرعة الإنجاز ، في جو تسوده الإبتسامة والرضى من الموظف والمراجع والمسؤول .
 
ألتقينا بالأهالي فكان الثناء حاضرا والمديح ممزوجا بالشكر لتلك الإدارة ، بنظرة تفاؤل كبيرة من الأهالي ، في وقت تجد التشاؤم يسود نظرة الكثيرين تجاه غالبية المؤسسات الحكومية .
 
عبر أحد المراجعين بالقول : " شكرا للأحوال المدنية ، وبارك الله في جهودهم ، وسددهم وأعانهم " ، الأحوال المدنية ببلقرن ، يضرب بها المثل في روح التفاني والعمل وخدمة المراجعين بلا تكاسل ولا ملل .
 
وأردف قائلا : " هنالك الكثير من خارج المحافظة يشدون رحالهم لإنهاء إصدار الهوية الوطنية أو البطاقة العائلية من إدارة الأحوال المدنية بمحافظة بلقرن ، نظرا للسمعة الطيبة  وسرعة الإنجاز التي
عُرفت بها الإدارة ، ومسؤوليها وموظفيها " .
 
وأثنى قائلا :" نجاحات الأحوال المدنية بالمحافظة متعددة يلحظها الزائر لتلك الإدارة بحسن التنظيم والترتيب ، بلا محسوبيات ولا بحث عن الواسطة ، فكل من يراجع تلك الإدارة يجد تذليل العقبات والصعاب والتسهيل والتيسير على المواطنين وفق الأنظمة والقوانين " .
 
وأكد المواطن بأن غالبية من يراجعون الأحوال لايستغرقون أكثر من ساعة ، بالرغم من كثرة المراجعين لها على طوال اليوم ، والعام إلا أن الإجراءات التي تقوم بها الإدارة وبقية الموظفين ؛ في سبيل تذليل كافة الصعوبات وتيسير المهمات أمام هذه الأعداد الهائلة من المراجعين تعكس صورة حضارية ومثالية للتعامل الإنساني والراقي لهذه الإدارة ومن يقوم على إدارتها . 
 
وختم الأهالي حديثهم بالقول : " نعم وبكل فخر واعتزاز نوجه الشكر لكل المنتسبين لهذه الإدارة من أبناء الوطن الذين سخروا جهدهم وعطاءهم لخدمة الجميع دون كسل أو ملل " .

أقرأ أيضا

عدد التعليقات 2

أترك لنا تعليق

يتم عرض التعليق بعد تفعيلة من المشرفين