ناشدت والدة الشاب " سجين بيشة " عبدالرحمن محمد سعد العلياني ، والذي حكم عليه بالقصاص منذ ٧ سنوات ، ولاة الأمر وفاعلي الخير، تفريج كربتها ، وكربة ابنها ، بالإحسان بإعتاق رقبته من القصاص ، بعد أن اشترط أولياء الدم العفو بمبلغ ٧,٥ مليون ريال .

وأضافت الأم المكلومة ، والتي تعاني من مرض السرطان ، أنها تنتظر إحسان أهل الخير لعتق رقبة ابنها من القصاص والإفراج عنه ، حتى تأنس بقربه قبل أن ترحل من هذه الدنيا ، خاصة وعلى حد قولها وأنها تعاني من مرض السرطان الذي يفتك بجسدها يوما بعد آخر ، فهي تمر بحالة صحية سيئة جدا . 

وأوضحت الأم أن ابنها قد حفظ ثلثي القرآن داخل السجن ، طالبا من الله العفو والغفران .

وأردفت : "نأمل من الله أن يكون هناك تفاعل من جانب ولاة الأمر وأهالي الخير للتبرع ولو بشق تمرة لإعتاق رقبة ابني من القصاص ".
 

واختتمت الأم حديثها لـ" صحيفة بلقرن الإلكترونية" ، بمناشدة المسؤولين لإعتاق رقبة ابنها ، والإفراج عنه ولمّ شملها به وبذويه "
 

وتم تفعيل حساب من أجل عتق رقبة العلياني تشرف عليه إمارة عسير، والحساب البنكي بمصرف الراجحي هو : 110608010983218

أقرأ أيضا

عدد التعليقات كن أول المُعلقين

أترك لنا تعليق

يتم عرض التعليق بعد تفعيلة من المشرفين