دعت بلدية محافظة بلقرن شمال منطقة عسير ، أصحاب مراكز الصيانة والورش وملاك السيارات المتروكة القابعة بجانب الورش وعلى الشارع الرئيسي بمدينة سبت العلايا ، إلى رفع جميع السيارات التالفة والمعطلة ومخلفاتها من أمام الورش ، التي تعد تشويهاً وضرراً للمنظر العام ، فضلا عن كونها مسيئة للمدينة والصحة والبيئة والأمن .

وتعود التفاصيل إلى أن بلدية محافظة بلقرن وقبل  أكثر من (٣٠) يوما تقريبا ، قامت بجولة على السيارات المعطلة والمتهالكة والخربة المتروكة بجانب الورش ، وعلى حواف شارع الملك خالد الرئيسي لمدينة سبت العلايا ، وذلك باستخدام البخاخ الأحمر وكتابة عبارة ( تُزال ) على تلك السيارات ، إلا أنه مضى على هذه السيارات أكثر من (٣٠) يوما تقريبا ولم تطبق عليها العبارة المكتوبة فعلا ، حيث أن البلدية لم تضع تاريخ معين لرفع تلك السيارات المخالفة والمشوهة للمنظر العام ،  خاصة وأنها تقع على مدخل المدينة وعلى مرأى من الجميع .
  

تحدث " م  . ع " قائلا : " كان على البلدية تحديد تاريخ معين ، ولكن على الرغم من مرور أكثر من ( ٣٠ ) يوما تقريبا على إنذار أصحاب الورش وملاك السيارات إلا أن الحال لم يتغير عن السابق ، ومانخشاه أن تمر(٣٠) يوما أخرى " .

وأضاف  : " على البلدية اتخاذ الإجراءات المعروفة لديها بالتنسيق مع الجهات المختصة الأخرى لرفع تلك السيارات في أسرع وقت ممكن ، وفرض أقسى العقوبات مستقبلا للحد من انتشار ظاهرة السيارات الخربة التي تؤرق أهالي مدينة سبت العلايا " .

أقرأ أيضا

عدد التعليقات 2

أترك لنا تعليق

يتم عرض التعليق بعد تفعيلة من المشرفين