يعاني السوق الشعبي بمدينة سبت العلايا ببلقرن ، شمال منطقة عسير ، من عدم التنظيم وصغر مساحة السوق الذي يرتاده الآلاف من أهالي المحافظة ، وأهالي المراكز القريبة منها ؛ ذلك لأنه السوق الأكثر شمولا وعرضا لمختلف الفواكه والخضروات وأنواع الحبوب والبن وغيرها من المنتجات .
.
وأعرب عدد من الأهالي تحدثوا لصحيفة  بلقرن الإلكترونية عن استيائهم الشديد من العشوائية وعدم الترتيب والتنظيم بأنحاء السوق ، بالإضافة إلى ظاهرة عرض السلع التجارية بطرق تقليدية ، على الأرض أو بأحواض السيارات الخاصة في منظر غير لائق ، ماسبب وسيتسبب بالإزدحام الشديد وصعوبة التعامل بين البائع والمشتري ، خاصة وأن مساحة السوق صغيرة ، فضلا عن كثرة المرتادين للسوق الذي يعرض أصنافا عديدة من المنتجات .

وتساءلوا عن غياب التنظيم والترتيب من قبل بلدية محافظة بلقرن ، وذلك بعمل "أكشاك للمبيعات" تحمل  شكلا جماليا بالإضافة إلى مقاومتها للعوامل الجوية المختلفة ، وتوفير وسائل الأمن والسلامة والنظافة ، بالإضافة إلى تأمين أعمال الصيانة والفحص الدوري وجميع مايحتاجه المستأجر ، بدلا من الأشكال الغير حضارية والعشوائية التي يعيشها السوق حاليا .

أقرأ أيضا

عدد التعليقات 2

أترك لنا تعليق

يتم عرض التعليق بعد تفعيلة من المشرفين