النبي صلى الله عليه وسلم يأمرنا بالإستفادة من قوة الشكر، ويقول صلى الله عليه وسلم ( من لم يشكر الناس لم يشكر الله) ويقول تعالى : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا كُلُوا مِنْ طَيِّبَاتِ مَا رَزَقْنَاكُمْ وَاشْكُرُوا الِلَّهِ إِنْ كُنْتُمْ إِيَّاهُ تَعْبُدُونَ ) ويقول تعالى : ( إِنَّ اللَّهَ لَذُو فَضْلٍ عَلَى النَّاسِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَشْكُرُونَ ) 
ولقد أعطانا الله تعالى معادلةً رائعةً للشكر يقول تعالى : ( فَاذْكُرُونِي أَذْكُرْكُمْ وَاشْكُرُوا لِي وَلَا تَكْفُرُونِ ) فذِكرِ الله وشكره من أهم أسباب النجاح في الدنيا والآخرة .

الشكر لله أولاً ثم لك سيدي سلمان الحزم والعزم من إسمك نستمد الأمن والأمان والسلم والسلام سيدي الأوامر الملكية كلها تباشيرٌ أسعدتناشباباً وشيبا وموظفين من (عسكرـ مدنين ـ طلاب ـ معلمين ) فهذا إن دل فإنما يدل على حرص قيادتنا على راحة الشعب وإهتمام حكومتنا الرشيدة ، أطال بعمرها لخدمة البيتين وأراضِ الحرمين وحفظ الله ولاة الأمر وسدد خطاهم لمايحب ويرضى .

فالكرب والهم إذا زاد على العبد!!  من أسبابه قلة الشكر والحمد، فعندما حصلت الحسومات ورفعت البدلات تنكر وتذمر الكثير لماذا!!!؟ أحمدو الله واشكروه واهب النعم بأن يديم علينا نعمة الأمن والأمان والإستقرار في ظل قيادة حكيمة تستمد قوتهامن كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم .

ويجب علينا أيضاً أن نبتعد عن كل مايثير الفتن والإستهزاء والسخرية ، فوزير التعليم يسير على خطة عشرية وليست عشوائية فلماذا!؟ نتشمت ونستهزء وننشر صور لاتليق بنا كشعب مسلم ،ونحن لانخلو من الأخطاء والعيوب. ولماذا!؟نغرس في نفوس أبناءنا حب الكسل ! وننسى كم من الأيام مضت ونحن نعمل وندرس في شهر رمضان ، محبين ، ومتشوقين لأيام مضت ، وأجيال تغيرت وفق العولمة ، جيل جديد يواكب التطور يحتاج منا القدوة في أسلوبنا وحديثنا وحتى مشاعرنا ، نحن بحمد الله وفضله نعيش بنعمة الأمن والأمان بفضل الله ثم بفضل جنودنا البواسل على الحدود فالشكر لهم والدعاء لهم نقول لهم أنتم حماة الوطن وأنتم نبراس منير حفظكم الله وسدد رميكم ونصركم على أعداء الإسلام والدين فأنتم درعٌ للوطن والمواطن أسال الله أن ينصركم وينولكم نصره ويردكم إلى ذويكم غانمين ومنصورين بإذن الله . 

أقرأ أيضا

عدد التعليقات 1

أترك لنا تعليق

يتم عرض التعليق بعد تفعيلة من المشرفين