بعد مطالبات استمرت أعوام من الأهالي بشتى الطرق لإعادة سفلتة وصيانة طريق منتزه شيبانه الشريان الرئيسي بين مدينة سبت العلاية ومدينة باشوت وبعد أن ازدادت المخاطر لمرتاديه جراء تكسرات الاسفلت وتشققاته وازدياد الحفر الخطرة وتهالك الارصفة، لم يجد أحد أبناء المحافظة وسيلة لتخفيف المخاطر إلا أن يقاول أحد العمالة لردم وصيانة هذه الحفر ابتغاء وجه الله وحفاظاً على أرواح البشر إلى أن يتم الوقوف عليها من المسؤولين.
وشهد طريق شيبانه عدة حوادث منها ماتسبب في زهق أنفس وذلك بسبب رداءة الطريق أو نتيجة السرعة في ضل انعدام وسائل السلامة المرورية.
ويعتبر منتزه شيبانه من أكبر المنتزهات من حيث المساحة في منطقة عسير ويرتاده المصطافين بأعداد كبيرة بالإضافة إلى التخييم في بعض الأجزاء منه.
وكان الأهالي طالبوا عبر صحيفة بلقرن الإلكترونية بالاهتمام بطرق المنتزه وسفلتتها وفتح طرق جديدة وتهيئة أماكن للاستمتاع بطبيعة المكان.

أقرأ أيضا

عدد التعليقات 4

أترك لنا تعليق

يتم عرض التعليق بعد تفعيلة من المشرفين