جمعية التحفيظ ببلقرن
الفنانين التشكيليين ببلقرن يشاركون البلدية في تطوير المحافظة
القهوة البيشية الفاخرة

الفنانين التشكيليين ببلقرن يشاركون البلدية في تطوير المحافظة

علي عامر : ترأس رئيس بلدية محافظة بلقرن المهندس عبدالله بن عائض بن دلبوح عسيري، اللقاء التحضيري لدور الفنانين التشكيليين في تحسين وتطوير المحافظة، وذلك بمسرح البلدية عصر يوم الأربعاء الماضي، في ظل متابعة أمين منطقة عسير الدكتور وليد الحميدي، وبحضور عضو لجنة التنمية السياحية "عائض أبو زيد" وعدد من الفنانين والفنانات التشكيليين .

و
قد استهل الإجتماع بالحديث عن اهتمام أمير منطقة عسير الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز آل سعود، بتفعيل دور الفنانين التشكيليين في تطوير المنطقة من النواحي الجمالية والإبداعية وبما يتوافق مع رؤية 2030 التي تسعى إلى تفعيل دور المبدعين في تحقيقها على المستوى العالمي ثم تناول الحضور محاور الإجتماع من خلال العرض المرئي الذي اشتمل على "الجداريات، المجسمات الدوارات، الحدائق العامة، الجسور والحواجز، شارع الإبداع، الأكشاك، البوابات، القرى التراثية ومقترحات أخرى". 

وقد ساهم الفنانون والفنانات في إثراء المحاور بمقترحاتهم ومن أهمها، اقتراح الفنان والخطاط عبدالله عوض القرني وضع كاميرات لحماية المعالم الفنية في المحافظة وطرحت الفنانة التشكيلية أسماء عبدالله فكرة تخصيص حديقة الطفل الفنية يقوم بإعداد احتياجاتها والإشراف على فعالياتها معلمات الفنية والفنانات التشكيلية واقترح الفنان التشيكيلي محمد الحارثي فكرة تصميم مجسمات ودوارات تعكس هوية المحافظة السياحية والتراثية، وتساءل الفنانون والفنانات عن آلية تنفيذ رسم الجداريات. 

وقد تناول "دلبوح" أنواع الجداريات وما تحتاجه كل جدارية من أدوات، فيما طرحت الفنانة التشكيلية نورة عائض فكرة مرسم الربيع الذي يحاكي فيه الفنانون طبيعة المحافظة في موسم الربيع، وإقامة معرض في شارع الإبداع بما تم إنتاجه. وطرح الفنان والمصور سعيد هادي القرني فكرة صبغ الجسور بالقط المستخدم منذ القدم في صبغ البيوت . 

وشهد الاجتماع تقديم عدد من المقترحات الكتابية مثل "عقد الشراكات بين البلدية ومكتب التعليم وجامعة بيشة، وعقد لقاءات مع معلمي ومعلمات الفنية في هذا الإطار، وتفعيل دور المولات والأسواق في إقامة معارض لمنجزات الفنانين، وتصميم هوية للوحات الإرشادية السياحية والأكشاك". 

وتحدث عضو لجنة التنمية السياحية عائض أبوزيد عن تحديد مقري ناديي الفنون البصرية، والبدء في تجهيزهما ونتائج المشاورات مع جمعية مسك والتي خلصت لإقامة ورشة تهتم بصقل مواهبهم وتشمل 60 فنانًا وفنانة، وسيتم تحديد آلية وشروط الالتحاق بها في حينه . 

وخلص الإجتماع إلى إعتماد المقترحات المطروحة وتنفيذها في أسرع وقت ممكن، إنشاء منصات إعلامية ووسائل تواصل اجتماعية تهتم بنتائج الورش ومتابعة سير العمل واستقبال المقترحات، عقد شراكة بين البلدية ولجنة التنمية السياحية ومكتب التعليم والجمعيات الأهلية، عقد الورش المستقبلية في مقر الأندية البصرية إضافة إلى السعي في عقد رعاية مع رجال أعمال المحافظة لتنفيذ العديد من المشروعات والمقترحات المطروحة .[align] [/align] [align] [/align][align] [/align]
المزيد من الصور
تاريخ الإضافة:7/2/2019 مرات المشاهدة:777 التعليقات:0