في لفتة ولمسة إنسانية معبرة وبادرة تربوية ناجحة تهدف إلى غرس التكاتف والإخاء بين الطلاب قام طلاب الصف الثالث الثانوي وفريق مدرسة عبدالله بن مسعود الثانوية بزيارة زميلهم المصاب عبدالله منيع القرني والذي تعرض لإصابه في الرباط بالمدرسة أجرى على أثرها عملية . 


حيث قدموا له الورود و الهدايا وأهدوه كأس البطولة التي حققوها على مستوى مكتب تعليم بلقرن للمرحلة الثانوية مهنئين زميلهم بمناسبة سلامته وخروجه من المستشفى وقد رافقهم في هذه الزيارة عددٌ من معلمي المدرسة يتقدمهم معلم التربية الرياضية الأستاذ سعيد فايز القرني والمرشد الطلابي الأستاذ ناصر العلياني وأمين مصادر التعلم الأستاذ محمد سعد القرني حيث اطمأن الجميع على صحة الطالب المصاب داعين الله تعالى أن يمن عليه بالشفاء العاجل والعودة قريباً إلى المدرسة .


من جانبه ثمن والد الطالب المصاب الأستاذ منيع بن عبدالله القرني هذه الزيارة وهذه اللفتة والمبادرة من منسوبي المدرسة بزيارة ولده داعياً الله أن لا يريهم مكروهاً وأن هذه الزيارة من زملاء إبنه ومعلميه تأتي تخفيفاً عنه ورفعاً لمعنوياته وتوجيهاً للطلاب بفضل زيارة المريض وتطبيقاً لهم لذلك في درس عملي .

أقرأ أيضا

عدد التعليقات كن أول المُعلقين

أترك لنا تعليق

يتم عرض التعليق بعد تفعيلة من المشرفين