دشن سعادة محافظ بلقرن الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله آل حامد " مبادرة حسن الوفادة “*مرحباً ألف في عسير* بحضور مدراء الجهات الحكومية والأمنية ورؤساء المراكز ومدراء القطاع الثالث وذلك إنفاذاً لتوجيهات صاحب السمو الملكي أمير منطقة عسير الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله. 

حيث تحدث محافظ بلقرن عن أهمية هذه المبادرة وما لها من أثر كبير على المجتمع من جميع الجوانب السياحية والتوعوية كما أشاد بالجهات الحكومية والقطاع الثالث واللجان الشبابية بالمحافظة لتميزهم الملحوظ على مستوى المنطقة . 

الجدير بالذكر أن هذه الجهود تأتي إنفاذًا لتوجيه سمو أمير المنطقة بتفعيل هذه المبادرة التي تحمل عبارة (مرحبًا ألف في عسير) وذلك لاستقبال ضيوف المنطقة وزوّارها ، حيث أن هذه المبادرة تجسد نُبل الأخلاق وحسن الاستقبال وبشاشة الوجه وطلاقة المحيا, وترجمة هذا الشعار على أرض الواقع، انطلاقًا من مبادئ ديننا الحنيف الذي يحث على إكرام الضيف وإحسان وفادته.

أقرأ أيضا

عدد التعليقات كن أول المُعلقين

أترك لنا تعليق

يتم عرض التعليق بعد تفعيلة من المشرفين