هل نظرت لكل المميزات والمواصفات التي وهبها الله سبحانه فيها ،،
 
تمتلك طاقة أكبر من طاقتها الطبيعية بـ 200 مره لكي تؤدي كل ما هو مطلوب منها ،،
 
تكون قادرة على عمل الطعام والغسيل وتربية صغارها وتهتم في زوجها ،،
 
إنها تعالج نفسها عند مرضها وقادرة أن تعمل 18 ساعة يومياً ،، 
 
ولكنها ناعمة ورقيقة جداً نعم إنها رقيقة لكنّها قوية جداً ،،
 
إنك لا تستطيع تصور مدى قدرتها على التحمل والثبات وكذلك الحمل لعدة مرات ،، 
 
كما يمكنها أن تحاور وتجادل وتقنع خصمها بالحجة والمنطق ،،
 
هل نظرت إلى وجهها بتمعن ؟؟
 
لماذا خدودها مثقبة ؟!! 
 
في الحقيقة هي ليست ثقوب وإنما هي تلك الدموع التي وضعت عليها الكثير من الأعباء والأثقال ،،
 
تتسأل لماذا كل هذه الدموع ؟؟
 
لكنك لا تعلم بأن تلك الدموع هي طريقتها الوحيدة للتعبير عن حزنها وأساها وشكها وقلقها وحبها ووحدتها ومعاناتها ،،
 
هذا المخلوق الذي يدعى المرأة مذهلُ جداً ،،
 
المرأة تمتلك قوة يدهش لها الرجال ،،
 
ويمكنها أن تتعامل مع المشاكل وتحمل الأعباء الثقيلة ،،
 
تراها تبتسم حتى وإن كانت تصرخ ،،
 
تغني وإن كانت على وشك البكاء ،،
 
تبكي حتى عندما تكون في قمة السعادة ،،
 
وتضحك حتى عندما تخاف ،،
 
تدافع عن كل ما تؤمن به ،،
 
وتقف في مواجهة الظلم ،،
 
لا تقول كلمة (( لا )) عندما يكون لديها بصيص أمل بوجود حلّ أفضل  ،،
 
 تراها تبكي في انتصار أولادها أو في حزن يصيب أحد من حولها ،،
 
لكنها دائما تجد القوة لنفسها لـ تستمر في الحياة ،،
 
تؤمن في أن أبسط المشاعر تجاهها يمكنه أن يغير كل شيء ،،
 
لكنها دائماً تقع في خطأ واحد !!!
 
 
(( إنها لا تعرف قيمة نفسها ولا تعرف كم هي ثمينة ونادرة !! ))

أقرأ أيضا

عدد التعليقات كن أول المُعلقين

أترك لنا تعليق

يتم عرض التعليق بعد تفعيلة من المشرفين